أناب وكيل الوزارة لحضور الندوة التشاورية للطفولة المبكرة بالتعاون مع اليونيسيف حميدان: المشروع الإصلاحي أسهم ايجابياً في الارتقاء بأوضاع الطفولة

 



أناب سعادة وزير العمل والتنمية الاجتماعية، رئيس اللجنة الوطنية للطفولة، السيد جميل بن محمد علي حميدان، وكيل الوزارة السيد صباح سالم الدوسري، لحضور الندوة التشاورية بعنوان " الطفولة المبكرة وأحدث النظريات العلمية في هذا المجال" التي تنظمها الوزارة بالتعاون والتنسيق مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف)، بمناسبة احتفال العالم باليوم العالمي للطفل واليوم العالمي لحماية الطفل من الإساءة والإيذاء، وذلك اليوم الإثنين في نادي شريفة العوضي للأطفال والناشئة في الرفاع، بحضور أعضاء اللجنة الوطنية للطفولة، وممثلي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وعدد من مدراء دور الحضانات ومنظمات المجتمع المدني المعنية بالطفولة.  

وبهذه المناسبة أكد سعادة وزير العمل والتنمية الاجتماعية، في كلمة ألقاها نيابة عنه وكيل الوزارة، اهتمام مملكة البحرين بالطفولة على جميع الأصعدة، ما نتج عنه تحقيق العديد من الإنجازات، والتي جاءت نتاج جهد كبير وتخطيط متأنٍ منذ تدشين المشروع الإصلاحي لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، والذي أسهم بشكل إيجابي في الارتقاء والنهوض بأوضاع الطفولة على مختلف المستويات القانونية والاجتماعية والتربوية والثقافية، بهدف تنشئة جيل قادر على النهوض بمستقبل البحرين بكفاءة واقتدار.
وأشار حميدان إلى أن أبرز الإنجازات النوعية التي حققتها المملكة للطفل البحريني تمثلت في صدور المرسوم الملكي رقم (37) في العام 2012، الذي مثل تغييراً محورياً في عمل مؤسسات المجتمع المدني تحت مظلة تشريعية للطفل تضمن له حقه في العيش الكريم.

من جانبها قدمت ممثلة منظمة الأمم المتحدة (اليونيسيف) السيدة شاهدة أظفر، كلمة أكدت فيها أهمية تضافر الجهود بين المؤسسات الحكومية والأهلية لتعزيز حقوق الأطفال في جميع دول العالم، والوقاية من العنف ضد الأطفال وإيجاد البيئة الآمنة لتنشئتهم، من خلال تسليط الضوء على المشاريع والبرامج والتحديات التي تتعلق بحماية الطفل من العنف وسن التشريعات لضمان حق الطفل في التعليم وتوفير الغذاء والتأمين الصحي وتوفير الأمن والحماية للأطفال، مشيرة إلى أن المنظمة ستمضي قدماً في بناء عالم ينال فيه الأطفال سائر حقوقهم.